اتفاقات بنكهة عربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اتفاقات بنكهة عربية

مُساهمة  مي مي59 في الخميس يونيو 24, 2010 9:06 am

بسم الله الرحمن الرحيم

.....................................

هنالك مقولة تقال في كل حين

(اتفق العرب على ان لا يتفقوا)

يطيب لي ان افند هذه المقولة الخاطئة

بداية علينا ان نتفق انه لا قانون مطلق او بالاحرى لا قانون بشري مطلق

فلكل قاعدة شواذ

واذا كانت القوانين الكونية والبديهيات العلمية قوانين

فالعرب هم الشواذ بينها

الرجل العربي اذا. ما تعرض للشتم او ذكرت نساء بيته بالسوء من قبل احد الاشخاص

فعلى الاغلب سنرى امامنا ليثا هصورا يدافع عن اناثه وعن كرامته التي اهدرت وقد يصل الامر احيانا كثيرة الى القتل

وهو مستعد للموت بكل صدق

حسنا هل نحن متفقون على هذه النقطة كقاعدة عربية

بغض النظر عن الشواذ

هذه قاعدة

طيب اذا كان من يهين هذا العربي الغيور ومن يذكر نسائه بالفجور هو ليس مواطن عادي ولكن عنصر امن (مخابرات)

او احد الظباط مثلا

أها

كيف سيكون رد العربي الغيور ها

سيتصرف كقط وليس كأسد هصور بل سيتصرف على الارجح كقطيط (تصغير قط)

اذا هذه قاعدة اخرى

طيب فلنتوسع بالامر قليلا لو دولة عربية او مسؤول عربي شتم في معرض الحديث سياسة دولة عربية اخرى

ماذا سيكون رد الدولة المشتومة على الارجح سحب السفراء والتهجم المماثل والتهديد باستعمال القوى لو استلزم الامر

هل هذه قاعدة

اجزم ان اجل

طيب لو اسرائيل مثلا يعني شتمت الدولة العربية المشتومة سابقا وزودت العيار قليلا وارسلت ثلاث طائرات اف 16 وقصفت بعض المواقع العسكرية والمدنية وخرجت ولم يطلق عليها احد ولا رصاصة

ماذا سيكون رد الدولة العربية المعتدى عليها من اسرائيل

طبعا ستتجاهل دولتنا العزيزة الامر في البداية وستلعق جراحها خفية

ولكن بفضل وسائل الاعلام وانتشار الخبر في كل العالم ستفتضح دولتنا العربية وستضطر للرد

وماذا سيكون الرد هل هو بقسوة الرد على اختها العربية كلا

على الارجح اولا ستشجب وستندد وستبحث عمن يتوسط لها عند اسرائيل لكي لا تعاود الكرى

اذا هذه قاعدة اخرى

اوليست كذلك

كلامنا هذا ينطبق على كل الدول العربية

منطق الاسد والقطيط

اسد على اخواني وقطيط على الاغراب

اذا اظن ان العرب اتفقوا هذه المرة

طيب اتفاقات عربية كثيرة ينساها المواطن العربي

مثلا العرب متفقون ان الزعيم واسرته مقدسون لا يشتمون ولا ينتقدون واقوالهم اقوال سامية لا يمكن تجاوزها

طبعا كل على نطاق دولته او بالاحرى دويلته

هل هذا اتفاق عربي آخر ام لا

وهل هذه قاعدة عربية ام لا

اتفاق آخر

اولم يتفق الزعماء العرب على تثبيت كراسي حكمهم على جماجم المواطنين

يعني لكل حاكم عربي تحت كرسي حكمه اربع جماجم لكل رجل من ارجل الكرسي جمجمة شهيد مجهول الهوية

وقد يكون لبعض الحكام كراسي اخطبوطية الارجل لا يعلم عددها الاالله ولكن متفقون على ان لكل رجل من ارجل الكرسي

جمجمة مواطن مهما تعددت الارجل والاذرع والجذور لان كراسي الحكم العربية تنبت لها جذور تغوص عميقا في تربة وقلب المواطنين حتى يصير من شبه المستحيل اقتلاعها

اذا هل هذه قاعدة اخرى

وهل هي اتفاق عربي آخر

اترك الكلام لكم
avatar
مي مي59

المساهمات : 117
تاريخ التسجيل : 18/05/2010
العمر : 19

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى